السبت 24 فبراير 2018
    أهلا بكم في زيارتكم لأول موقع حساني بالصحراء ـ متجدد مستقل سياسي تراثي ـ للإتصال بنا chad.akhbar@gmail.com آخر الأخبار         أهلا بكم في زيارتكم لأول موقع حساني بالصحراء             تنسيق أمني مغربي إسباني يطيح بشبكة "مغاربة" تقوم بتجنيد المُقاتلين لداعش             ترامب يتحدّى العالم ويقرر الاعتراف بالقدس المحتلة عاصمة لإسرائيل ونقل السفارة إليها             العيون تحتضن المنتدى الدولي للإبداع و الرّيادة النّسائية في إفريقيا             العيون ..وفد من الإتحاد الأوروبي يزور مدينة المرسى نهاية الأسبوع             تعيين الدبلوماسي الكندي كولين ستيوارت على رأس "المينرسو"             إحالة الجنيرالين عروب وبن سليمان على التقاعد             مدينة الداخلة أضحت موعدا هاما لأبطال عالميين في رياضة الترياتلون             موريتانيا: الدرك يعتدي بالضرب على اثنين من قياديي الحراك ضد تازيازت ويعتقل آخرين (أسماء)             ترياتلون الداخلة يشفع بأنشطة رياضية بمركز بئركندوز             إشعاع ترياثلون الداخلة الدولي يصل إلى مركز بئركندوز            تصريح خدو مني على هامش الندوة المنظمة تحت عنوان " دور هيئات المجتمع المدني في إثراء المشهد الثقافي "            من أين لك هذا؟            لصالح من سيكون حل مشكل الصحراء الذي تشرف عليه حاليا الامم المتحدة حسب رأيك؟           



أدسنس
 
رمشة

الداخلة..بالصورة ـ الأمطار تعري واقع البنية التحتية والرحمة تفضح المغشوش!!!

 
شوف شد أخبار

إشعاع ترياثلون الداخلة الدولي يصل إلى مركز بئركندوز


تصريح خدو مني على هامش الندوة المنظمة تحت عنوان " دور هيئات المجتمع المدني في إثراء المشهد الثقافي "


كلمة سعد الدين العثماني رئيس المجلس الوطني لحزب العدالة والتنمية خلال الدورة الاستثنائية للمجلس


الداخلة...مقتطف من كلمة المدير الجهوي للثقافة خلال افتتاح المهرجان الوطني للشعر والأغنية الحسانية

 
شدأخبار إقليمي ودولي

ترامب يتحدّى العالم ويقرر الاعتراف بالقدس المحتلة عاصمة لإسرائيل ونقل السفارة إليها


موريتانيا: الدرك يعتدي بالضرب على اثنين من قياديي الحراك ضد تازيازت ويعتقل آخرين (أسماء)


لأول مرة صورة تذكارية تجمع الملك محمد السادس وزعيم البوليساريو في مكان واحد


الدنمارك تؤكد دعمها لاتفاقية الصيد البحري الأوربي مع المغرب

 
إنفاظة

كورة ..أسود المغرب يستأسدون بالكوت ديفوار ويتأهلون لمونديال روسيا


بالعيون .. اسدال الستار على نهائيات كأس العرش لبناء الجسم

 
إعلان
 
شد أخبار الأدب

العيون تحتضن المنتدى الدولي الأول للإبداع والريادة النسائية في إفريقيا


العيون تحتضن النسخة الثانية من المهرجان العالمي للشعر تحت شعار ” دور الشعر في ترسيخ قيم السلم والتعايش”

 
تفسير الاحلام

تفسير الأحلام ــ رأيتهم يقولون عاش فلان ..عاش فلان

 
لكطاع
اكطاع ..الجمل والسيارة "الوتة"

إكطاع بعد خروج النتائج وانتظار خروج نتائج التحالفات الحزبيةالميزان والوردة والمصباح والسنبلة

 
النشرة البريدية

 
البحث بالموقع
 
شد أخبار العادات والتقاليد

حرب على زواج القاصرات.. زواج طفلة في الـ12 يثير جدلا بالمغرب


ورزازات تحتضن فعاليات المهرجان الثقافي والرياضي والتراثي بزاوية سيدي عثمان محمد أيت سدي امحمد


"العيد الكْبير" عند الرحل .. الأضحية لا تُجرح وقلبها لا يُؤكل


افتتاح النسخة الثانية من موسم أكناري بـجماعة اسبويا سيدي إفني

 
مثل وحكاية
مثل و حكاية (لا ناقة لي في هذا ولا جمل)

 
تعازي
شد أخبار الصحراء تعزي في وفاة الوالدة الفاضلة "فاطمة منت العربي"

شد أخبار الصحراء تعزي في وفاة المرحوم "الخليفة العلوي"تغمده الله بواسع رحمته

 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 

»  تهانئ

 
 

»  تعازي

 
 
حكمة حسانية

الاحـــد ايـــــداري وايــــمس ...الشاعر محمد السويح


وصية الأديب الكبير الشاعر محمد السويح للناخبين قبل اقتراع 7 أكتوبر

 
خبط فسم أخبط فتراب
الإعلان عن إطلاق المغرب لقمره الصناعي يقض مضجع الجيران

خطيييير..أسرة تعيش في مرحاض مساحته متران

بالخرطوم ..مدرسة لتعليم الرومانسية تفتح أبوابها غدا !!!

 
مع التراث
العيون .. جمعية منار للتراث والطرب الحساني تنظم جولة فنية بالجماعات القروية للجهة

موريتانيا..انطلاق فعاليات مهرجان "آردين بالعاصمة نواكشوط.

 
 



العلاقات المغربية الموريتانية إلى أين ؟ ..بقلم : عبدالله حافيظي


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 26 ماي 2014 الساعة 27 : 00


شد أخبارالصحراء

 

 

بقلم : عبد الله حفيظي

باحث متخصص في الشؤون الصحراوية والموريتانية  

 

تعرف العلاقات المغربية الموريتانية اضطرابات  لا احد يعرف كنهها ولا أسبابها ولا مآلها  ...

فمند ثلاث سنوات والدولة الموريتانية لم تعين أي سفير لها بالرباط حيث بقيت السفارة مسيرة من طرف قائم بالأعمال الذي عين هذا الأسبوع سفيرا لبلاده في دولة مالي ... بعض المنابر الإعلامية وخاصة  الموالية لأطروحة الانفصاليين تستغل هذه الوضعية لصب الزيت على النار والادعاء أن العلاقات المغربية الموريتانية بلغت حد سحب البعثة الدبلوماسية الموريتانية بالرباط وهو ما كذبته وزارة الخارجية الموريتانية عندما استقبل وزير الخارجية الموريتاني لحمد ولد تكدي سفير المملكة المغربية بموريتانيا السيد عبد الرحمان بنعمر ...

كما أن نشر بعض المواقع الموريتانية تعليمات صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله إلى الحكومة المغربية بمعاملة رعايا موريتانيا كمغاربة وتسهيل إجراءات الحصول على الإقامة وحتى الجنسية ... كل ذلك يعتبر مؤشر على عمق العلاقات المغربية الموريتانية التي لا يمكن أن تتأثر بأي واش  أو كاذب أو منافق ... 

كل الزيارات المرتقبة للسيد محمد ولد عبد العزيز الرئيس الموريتاني لم تتحقق إلى حد الساعة وأي واحد لا يعرف السبب في ذلك إلا أصحاب القرار ...

اهتمام المغرب على أعلى مستوى بدول الجوار في جنوب إفريقيا وخاصة الزيارات الملكية ألأخيرة الناجحة واستثناء موريتانيا لا يمكن أن تنظر إليه هذه موريتانيا  بعين الرضا ... والجميع ينتظر زيارة الرئيس الموريتاني إلى المملكة المغربية التي من شأنها أن تضع حدا لكل هذه الأقاويل...

اهتمام موريتانيا بالتقارب مع الجزائر لأسباب اقتصادية أهمها اكتشاف مخزون كبير من الغاز الطبيعي الممتد من العمق الجزائري في منطقة تودني التي تزيد مساحتها على 1000 كلومتر عرضا و 2000 كلومتر طولا  مقسمة بين مالي وموريتانيا والجزائر وتعتبرها هذه الأخيرة  امتدادا طبيعي لخيراتها ولا يحق لأي كان استغلالها إلا بالتوافق معها ولا يمكن لموريتانيا أن تستغلها إلا باتفاق أولي مع الجزائر وفي حالة أي خلاف فان الجزائر مستعدة لنسف المنطقة برمتها بواسطة القاعدة ورئيسها  المدعو بلعور التابع في العمق للمخابرات الجزائرية ...

بقلم : عبدالله حافيظي

باحث متخصص في الشؤون الصحراوية والموريتانية

 

تعرف العلاقات المغربية الموريتانية اضطرابات  لا احد يعرف كنهها ولا أسبابها ولا مآلها  ...

فمند ثلاث سنوات والدولة الموريتانية لم تعين أي سفير لها بالرباط حيث بقيت السفارة مسيرة من طرف قائم بالأعمال الذي عين هذا الأسبوع سفيرا لبلاده في دولة مالي ... بعض المنابر الإعلامية وخاصة  الموالية لأطروحة الانفصاليين تستغل هذه الوضعية لصب الزيت على النار والادعاء أن العلاقات المغربية الموريتانية بلغت حد سحب البعثة الدبلوماسية الموريتانية بالرباط وهو ما كذبته وزارة الخارجية الموريتانية عندما استقبل وزير الخارجية الموريتاني لحمد ولد تكدي سفير المملكة المغربية بموريتانيا السيد عبد الرحمان بنعمر ...

كما أن نشر بعض المواقع الموريتانية تعليمات صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله إلى الحكومة المغربية بمعاملة رعايا موريتانيا كمغاربة وتسهيل إجراءات الحصول على الإقامة وحتى الجنسية ... كل ذلك يعتبر مؤشر على عمق العلاقات المغربية الموريتانية التي لا يمكن أن تتأثر بأي واش  أو كاذب أو منافق ... 

كل الزيارات المرتقبة للسيد محمد ولد عبد العزيز الرئيس الموريتاني لم تتحقق إلى حد الساعة وأي واحد لا يعرف السبب في ذلك إلا أصحاب القرار ...

اهتمام المغرب على أعلى مستوى بدول الجوار في جنوب إفريقيا وخاصة الزيارات الملكية ألأخيرة الناجحة واستثناء موريتانيا لا يمكن أن تنظر إليه هذه موريتانيا  بعين الرضا ... والجميع ينتظر زيارة الرئيس الموريتاني إلى المملكة المغربية التي من شأنها أن تضع حدا لكل هذه الأقاويل...

اهتمام موريتانيا بالتقارب مع الجزائر لأسباب اقتصادية أهمها اكتشاف مخزون كبير من الغاز الطبيعي الممتد من العمق الجزائري في منطقة تودني التي تزيد مساحتها على 1000 كلومتر عرضا و 2000 كلومتر طولا  مقسمة بين مالي وموريتانيا والجزائر وتعتبرها هذه الأخيرة  امتدادا طبيعي لخيراتها ولا يحق لأي كان استغلالها إلا بالتوافق معها ولا يمكن لموريتانيا أن تستغلها إلا باتفاق أولي مع الجزائر وفي حالة أي خلاف فان الجزائر مستعدة لنسف المنطقة برمتها بواسطة القاعدة ورئيسها  المدعو بلعور التابع في العمق للمخابرات الجزائرية ...

 

 ولذا فان منطقة تودني تعيش تحث رحمة المخابرات الجزائرية ،  والرئيس الموريتاني بتشجيع من فرنسا يسعى إلى التقارب مع الجزائر من اجل السماح له باستغلال خيرات المنطقة وشركة طوطال الفرنسية هي المهتمة باستغلال تلك المناجم سواء في موريتانيا أو مالي ، والجميع يعرف آن الجزائر هي التي لهل اليد الطولى في هذه المنطقة برمتها ...

- See more at: http://www.alobor.com/news/read/6009/#sthash.oL0Qthiv.dpuf

بقلم : عبدالله حافيظي

باحث متخصص في الشؤون الصحراوية والموريتانية

 

تعرف العلاقات المغربية الموريتانية اضطرابات  لا احد يعرف كنهها ولا أسبابها ولا مآلها  ...

فمند ثلاث سنوات والدولة الموريتانية لم تعين أي سفير لها بالرباط حيث بقيت السفارة مسيرة من طرف قائم بالأعمال الذي عين هذا الأسبوع سفيرا لبلاده في دولة مالي ... بعض المنابر الإعلامية وخاصة  الموالية لأطروحة الانفصاليين تستغل هذه الوضعية لصب الزيت على النار والادعاء أن العلاقات المغربية الموريتانية بلغت حد سحب البعثة الدبلوماسية الموريتانية بالرباط وهو ما كذبته وزارة الخارجية الموريتانية عندما استقبل وزير الخارجية الموريتاني لحمد ولد تكدي سفير المملكة المغربية بموريتانيا السيد عبد الرحمان بنعمر ...

كما أن نشر بعض المواقع الموريتانية تعليمات صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله إلى الحكومة المغربية بمعاملة رعايا موريتانيا كمغاربة وتسهيل إجراءات الحصول على الإقامة وحتى الجنسية ... كل ذلك يعتبر مؤشر على عمق العلاقات المغربية الموريتانية التي لا يمكن أن تتأثر بأي واش  أو كاذب أو منافق ... 

كل الزيارات المرتقبة للسيد محمد ولد عبد العزيز الرئيس الموريتاني لم تتحقق إلى حد الساعة وأي واحد لا يعرف السبب في ذلك إلا أصحاب القرار ...

اهتمام المغرب على أعلى مستوى بدول الجوار في جنوب إفريقيا وخاصة الزيارات الملكية ألأخيرة الناجحة واستثناء موريتانيا لا يمكن أن تنظر إليه هذه موريتانيا  بعين الرضا ... والجميع ينتظر زيارة الرئيس الموريتاني إلى المملكة المغربية التي من شأنها أن تضع حدا لكل هذه الأقاويل...

اهتمام موريتانيا بالتقارب مع الجزائر لأسباب اقتصادية أهمها اكتشاف مخزون كبير من الغاز الطبيعي الممتد من العمق الجزائري في منطقة تودني التي تزيد مساحتها على 1000 كلومتر عرضا و 2000 كلومتر طولا  مقسمة بين مالي وموريتانيا والجزائر وتعتبرها هذه الأخيرة  امتدادا طبيعي لخيراتها ولا يحق لأي كان استغلالها إلا بالتوافق معها ولا يمكن لموريتانيا أن تستغلها إلا باتفاق أولي مع الجزائر وفي حالة أي خلاف فان الجزائر مستعدة لنسف المنطقة برمتها بواسطة القاعدة ورئيسها  المدعو بلعور التابع في العمق للمخابرات الجزائرية ...

 

 ولذا فان منطقة تودني تعيش تحث رحمة المخابرات الجزائرية ،  والرئيس الموريتاني بتشجيع من فرنسا يسعى إلى التقارب مع الجزائر من اجل السماح له باستغلال خيرات المنطقة وشركة طوطال الفرنسية هي المهتمة باستغلال تلك المناجم سواء في موريتانيا أو مالي ، والجميع يعرف آن الجزائر هي التي لهل اليد الطولى في هذه المنطقة برمتها ...

- See more at: http://www.alobor.com/news/read/6009/#sthash.oL0Qthiv.dpuf

بقلم : عبدالله حافيظي

باحث متخصص في الشؤون الصحراوية والموريتانية

 

تعرف العلاقات المغربية الموريتانية اضطرابات  لا احد يعرف كنهها ولا أسبابها ولا مآلها  ...

فمند ثلاث سنوات والدولة الموريتانية لم تعين أي سفير لها بالرباط حيث بقيت السفارة مسيرة من طرف قائم بالأعمال الذي عين هذا الأسبوع سفيرا لبلاده في دولة مالي ... بعض المنابر الإعلامية وخاصة  الموالية لأطروحة الانفصاليين تستغل هذه الوضعية لصب الزيت على النار والادعاء أن العلاقات المغربية الموريتانية بلغت حد سحب البعثة الدبلوماسية الموريتانية بالرباط وهو ما كذبته وزارة الخارجية الموريتانية عندما استقبل وزير الخارجية الموريتاني لحمد ولد تكدي سفير المملكة المغربية بموريتانيا السيد عبد الرحمان بنعمر ...

كما أن نشر بعض المواقع الموريتانية تعليمات صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله إلى الحكومة المغربية بمعاملة رعايا موريتانيا كمغاربة وتسهيل إجراءات الحصول على الإقامة وحتى الجنسية ... كل ذلك يعتبر مؤشر على عمق العلاقات المغربية الموريتانية التي لا يمكن أن تتأثر بأي واش  أو كاذب أو منافق ... 

كل الزيارات المرتقبة للسيد محمد ولد عبد العزيز الرئيس الموريتاني لم تتحقق إلى حد الساعة وأي واحد لا يعرف السبب في ذلك إلا أصحاب القرار ...

اهتمام المغرب على أعلى مستوى بدول الجوار في جنوب إفريقيا وخاصة الزيارات الملكية ألأخيرة الناجحة واستثناء موريتانيا لا يمكن أن تنظر إليه هذه موريتانيا  بعين الرضا ... والجميع ينتظر زيارة الرئيس الموريتاني إلى المملكة المغربية التي من شأنها أن تضع حدا لكل هذه الأقاويل...

اهتمام موريتانيا بالتقارب مع الجزائر لأسباب اقتصادية أهمها اكتشاف مخزون كبير من الغاز الطبيعي الممتد من العمق الجزائري في منطقة تودني التي تزيد مساحتها على 1000 كلومتر عرضا و 2000 كلومتر طولا  مقسمة بين مالي وموريتانيا والجزائر وتعتبرها هذه الأخيرة  امتدادا طبيعي لخيراتها ولا يحق لأي كان استغلالها إلا بالتوافق معها ولا يمكن لموريتانيا أن تستغلها إلا باتفاق أولي مع الجزائر وفي حالة أي خلاف فان الجزائر مستعدة لنسف المنطقة برمتها بواسطة القاعدة ورئيسها  المدعو بلعور التابع في العمق للمخابرات الجزائرية ...

 

 ولذا فان منطقة تودني تعيش تحث رحمة المخابرات الجزائرية ،  والرئيس الموريتاني بتشجيع من فرنسا يسعى إلى التقارب مع الجزائر من اجل السماح له باستغلال خيرات المنطقة وشركة طوطال الفرنسية هي المهتمة باستغلال تلك المناجم سواء في موريتانيا أو مالي ، والجميع يعرف آن الجزائر هي التي لهل اليد الطولى في هذه المنطقة برمتها ...

- See more at: http://www.alobor.com/news/read/6009/#sthash.oL0Qthiv.dpuf

بقلم : عبدالله حافيظي

باحث متخصص في الشؤون الصحراوية والموريتانية

 

تعرف العلاقات المغربية الموريتانية اضطرابات  لا احد يعرف كنهها ولا أسبابها ولا مآلها  ...

فمند ثلاث سنوات والدولة الموريتانية لم تعين أي سفير لها بالرباط حيث بقيت السفارة مسيرة من طرف قائم بالأعمال الذي عين هذا الأسبوع سفيرا لبلاده في دولة مالي ... بعض المنابر الإعلامية وخاصة  الموالية لأطروحة الانفصاليين تستغل هذه الوضعية لصب الزيت على النار والادعاء أن العلاقات المغربية الموريتانية بلغت حد سحب البعثة الدبلوماسية الموريتانية بالرباط وهو ما كذبته وزارة الخارجية الموريتانية عندما استقبل وزير الخارجية الموريتاني لحمد ولد تكدي سفير المملكة المغربية بموريتانيا السيد عبد الرحمان بنعمر ...

كما أن نشر بعض المواقع الموريتانية تعليمات صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله إلى الحكومة المغربية بمعاملة رعايا موريتانيا كمغاربة وتسهيل إجراءات الحصول على الإقامة وحتى الجنسية ... كل ذلك يعتبر مؤشر على عمق العلاقات المغربية الموريتانية التي لا يمكن أن تتأثر بأي واش  أو كاذب أو منافق ... 

كل الزيارات المرتقبة للسيد محمد ولد عبد العزيز الرئيس الموريتاني لم تتحقق إلى حد الساعة وأي واحد لا يعرف السبب في ذلك إلا أصحاب القرار ...

اهتمام المغرب على أعلى مستوى بدول الجوار في جنوب إفريقيا وخاصة الزيارات الملكية ألأخيرة الناجحة واستثناء موريتانيا لا يمكن أن تنظر إليه هذه موريتانيا  بعين الرضا ... والجميع ينتظر زيارة الرئيس الموريتاني إلى المملكة المغربية التي من شأنها أن تضع حدا لكل هذه الأقاويل...

اهتمام موريتانيا بالتقارب مع الجزائر لأسباب اقتصادية أهمها اكتشاف مخزون كبير من الغاز الطبيعي الممتد من العمق الجزائري في منطقة تودني التي تزيد مساحتها على 1000 كلومتر عرضا و 2000 كلومتر طولا  مقسمة بين مالي وموريتانيا والجزائر وتعتبرها هذه الأخيرة  امتدادا طبيعي لخيراتها ولا يحق لأي كان استغلالها إلا بالتوافق معها ولا يمكن لموريتانيا أن تستغلها إلا باتفاق أولي مع الجزائر وفي حالة أي خلاف فان الجزائر مستعدة لنسف المنطقة برمتها بواسطة القاعدة ورئيسها  المدعو بلعور التابع في العمق للمخابرات الجزائرية ...

 

 ولذا فان منطقة تودني تعيش تحث رحمة المخابرات الجزائرية ،  والرئيس الموريتاني بتشجيع من فرنسا يسعى إلى التقارب مع الجزائر من اجل السماح له باستغلال خيرات المنطقة وشركة طوطال الفرنسية هي المهتمة باستغلال تلك المناجم سواء في موريتانيا أو مالي ، والجميع يعرف آن الجزائر هي التي لهل اليد الطولى في هذه المنطقة برمتها ...

- See more at: http://www.alobor.com/news/read/6009/#sthash.oL0Qthiv.dpuf

بقلم : عبدالله حافيظي

باحث متخصص في الشؤون الصحراوية والموريتانية

 

تعرف العلاقات المغربية الموريتانية اضطرابات  لا احد يعرف كنهها ولا أسبابها ولا مآلها  ...

فمند ثلاث سنوات والدولة الموريتانية لم تعين أي سفير لها بالرباط حيث بقيت السفارة مسيرة من طرف قائم بالأعمال الذي عين هذا الأسبوع سفيرا لبلاده في دولة مالي ... بعض المنابر الإعلامية وخاصة  الموالية لأطروحة الانفصاليين تستغل هذه الوضعية لصب الزيت على النار والادعاء أن العلاقات المغربية الموريتانية بلغت حد سحب البعثة الدبلوماسية الموريتانية بالرباط وهو ما كذبته وزارة الخارجية الموريتانية عندما استقبل وزير الخارجية الموريتاني لحمد ولد تكدي سفير المملكة المغربية بموريتانيا السيد عبد الرحمان بنعمر ...

كما أن نشر بعض المواقع الموريتانية تعليمات صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله إلى الحكومة المغربية بمعاملة رعايا موريتانيا كمغاربة وتسهيل إجراءات الحصول على الإقامة وحتى الجنسية ... كل ذلك يعتبر مؤشر على عمق العلاقات المغربية الموريتانية التي لا يمكن أن تتأثر بأي واش  أو كاذب أو منافق ... 

كل الزيارات المرتقبة للسيد محمد ولد عبد العزيز الرئيس الموريتاني لم تتحقق إلى حد الساعة وأي واحد لا يعرف السبب في ذلك إلا أصحاب القرار ...

اهتمام المغرب على أعلى مستوى بدول الجوار في جنوب إفريقيا وخاصة الزيارات الملكية ألأخيرة الناجحة واستثناء موريتانيا لا يمكن أن تنظر إليه هذه موريتانيا  بعين الرضا ... والجميع ينتظر زيارة الرئيس الموريتاني إلى المملكة المغربية التي من شأنها أن تضع حدا لكل هذه الأقاويل...

اهتمام موريتانيا بالتقارب مع الجزائر لأسباب اقتصادية أهمها اكتشاف مخزون كبير من الغاز الطبيعي الممتد من العمق الجزائري في منطقة تودني التي تزيد مساحتها على 1000 كلومتر عرضا و 2000 كلومتر طولا  مقسمة بين مالي وموريتانيا والجزائر وتعتبرها هذه الأخيرة  امتدادا طبيعي لخيراتها ولا يحق لأي كان استغلالها إلا بالتوافق معها ولا يمكن لموريتانيا أن تستغلها إلا باتفاق أولي مع الجزائر وفي حالة أي خلاف فان الجزائر مستعدة لنسف المنطقة برمتها بواسطة القاعدة ورئيسها  المدعو بلعور التابع في العمق للمخابرات الجزائرية ...

 

 ولذا فان منطقة تودني تعيش تحث رحمة المخابرات الجزائرية ،  والرئيس الموريتاني بتشجيع من فرنسا يسعى إلى التقارب مع الجزائر من اجل السماح له باستغلال خيرات المنطقة وشركة طوطال الفرنسية هي المهتمة باستغلال تلك المناجم سواء في موريتانيا أو مالي ، والجميع يعرف آن الجزائر هي التي لهل اليد الطولى في هذه المنطقة برمتها ...

- See more at: http://www.alobor.com/news/read/6009/#sthash.oL0Qthiv.dpuf






أي تعليق لا يحترم الضوابط الأخلاقية والدينية ويحترم الثوابت الوطنية معرض للحذف ، فالرجاء من قرائنا الكرام أن يحترموا الرأي الآخر ليسمع رأيهم ويحترم ،وشكرا.

 

تنبيه

من فضلك ..الجريدة غير مسؤولة عن ما ينشره المتصفحون من تعليقات تتضمن قذفا أوإساءة الى أي كان مهما كانت الدوافع .

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



غرائب وعجائب وطرائف حدثت في رمضان

صداقة الاحترام المتبادل والمصالح المشتركة المغرب والولايات المتحدة.. علاقات قديمة ومتميزة

ارشيف:شد أخبار مع السيد/أعمار الشيخ رئيس لجنة المالية بمجلس النواب سابقاوأول رئيس لمجلس جهة واد الذه

مصر وتركيا تتبادلان طرد السفراء

الجزائرتايمز:الخلافات المغربية ـ الجزائرية.. سحابة صيف أم أزمة عميقة؟

امباركة بوعيدة/ حذرت في حوار مع 'المغربية' من مخاطر الموقف الجزائري في قضية الصحراء على الأمن الإق

الفضاء الجمعوي بجهة واد الذهب لكويرة يعلن...

منتدى بلندن: التنمية الاقتصادية والاجتماعية أساسية لضمان استقرار المنطقة المغاربية

بالداخلة إنطلاق الملتقى الأول لكاتبات الرمال المنظم من طرف كاتبات المغرب

إختتام المنتدى البرلماني المغربي الفرنسي

منتدى بلندن: التنمية الاقتصادية والاجتماعية أساسية لضمان استقرار المنطقة المغاربية

فاضل بن يعيش سفيرا للمغرب بمدريد خلفا لأحمد ولد إسويلم

العلاقات المغربية الجزائرية تقتصر على التنسيق الأمني

ملف الصحراء 2013 ... حراك يطبعه الإستقرار

بالرباط : العاهل المغربي الملك محمد السادس ترأس اليوم الثلاثاء بالقصر الملكي مجلسا للوزراء

الوزير الأول الإيفواري يشيد بالعلاقات المغربية الإيفوارية

منظمة < عمل المسيحيين لالغاء التعذيب > تسعى الى توتير العلاقات المغربية الفرنسية

شد أخبار الصحراء مع الدكتور سعد الدين العثماني وزير الخارجية السابق ورئيس المجلس الوطني لحزب العدالة

العلاقات المغربية الموريتانية إلى أين ؟ بقلم : عبدالله حافيظي باحث متخصص في الشؤون الصحراوية والمور

اللجنة البرلمانية المغربية - الأوروبية المشتركة وصلت قبل لحظات الى مطار الداخلة





 
أدسنس


 
السلام عليكم

رسميا...فاتح محرم 1439 يوم الجمعة .. و"شد أخبار الصحراء" تهنئ قراءها الكرام

 
البل تبرك إعل كبارها

محمد الشيخ بيد الله : الحسن الثاني كلفني وبنهاشم بالتفاوض سرا مع البوليساريو


مقابلة .. شد أخبار الصحراء مع السيد الشيخ بنان رئيس المجلس الإقليمي لآوسرد

 
كول من كالك
أهلا بكم في زيارتكم لأول موقع حساني بالصحراء

العيون ..وفد من الإتحاد الأوروبي يزور مدينة المرسى نهاية الأسبوع

إحالة الجنيرالين عروب وبن سليمان على التقاعد

العدالة والتنمية ينسحب من الانتخـابات الجزئية لسيدي إفني

الداخلة ..مشاركة 43 رياضيا و12 رياضية في مسابقة الترياثلون الأسبوع المقبل

 
إعلان
 
استطلاع رأي
لصالح من سيكون حل مشكل الصحراء الذي تشرف عليه حاليا الامم المتحدة حسب رأيك؟

المغرب
البوليساريو
غيرهما


 
شد أخبار الناس
تنسيق أمني مغربي إسباني يطيح بشبكة "مغاربة" تقوم بتجنيد المُقاتلين لداعش

تعيين الدبلوماسي الكندي كولين ستيوارت على رأس "المينرسو"

ترياتلون الداخلة يشفع بأنشطة رياضية بمركز بئركندوز

العيون...لأول مرة خدمة ال' WI-FI ' بالمجان في الساحات العمومية

كلميـم...توقـف مروج لمخدر الشيرا بمدخل المدينة الشمالي

 
شد أخبار الأعلام

العلامة محمد بوب ولد علي ولد المختار


بالعيون..الزاوية البصيرية تخلد الذكرى 47 لإنتفاضة الزملة المجيدة

 
شد أخبار المواقع الاخبارية
العيون تحتضن المنتدى الدولي للإبداع و الرّيادة النّسائية في إفريقيا

مدينة الداخلة أضحت موعدا هاما لأبطال عالميين في رياضة الترياتلون

الداخلة : انطلاق النسخة الثالثة من منافسات السباحة في المياه المفتوحة 'موروكو سويم تريك صحرا'

الملك محمد السادس حاضر للقمة الأوربية الإفريقية بأبيدجان رغم حضور البوليساريو

 
موقع صديق
 
خدمات
 
تهانئ

شد أخبار الصحراء تهنئ الأستاذ حسن لحويذك وكريمته د/رجاء الف مبارك عليكم ومزيدا من التألق والنجاح


جلالة الملك محمد السادس يهنئ قادة الدول الإسلامية بمناسبة حلول عيد الأضحى المبارك

 
كاريكاتير و صورة

من أين لك هذا؟
 
آراء حرة

لحويدك يكتب :استحضار ذكرى عيد الإستقلال المجيد


دلالات استحضار الذكرى 42 لانطلاق المسيرة الخضراء


الكاتب والمدون الصحراوي محمد سالم بنعبد الفتاح يكتب : حِينَمَا يَتَطَاوَلُ الأَقْزَامُ عَلَى مُكَوِّنٍ اِجْتِمَاعِيٍّ بِأَكْمَلِهِ!


الحسن لحويدك : اتهامات جائرة وتصريحات سوقية لوزير خارجية الجزائر


عبدالله حافيظي السباعي الإدريسي يكتب: زلزال الخير و البركة

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  السلام عليكم

 
 

»  شوف شد أخبار

 
 

»  البل تبرك إعل كبارها

 
 

»  مع التراث

 
 

»  شد أخبار الأعلام

 
 

»  إنفاظة

 
 

»  كول من كالك

 
 

»  خبط فسم أخبط فتراب

 
 

»  شد أخبار الأدب

 
 

»  شد أخبار العادات والتقاليد

 
 

»  شد أخبار المواقع الاخبارية

 
 

»  شد أخبار الناس

 
 

»  شدأخبار إقليمي ودولي

 
 

»  مثل وحكاية

 
 

»  تفسير الاحلام

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  لكطاع

 
 

»  خدمات

 
 

»  تهانئ

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  تعازي

 
 

»  آراء حرة

 
 

»  حكمة حسانية

 
 

»  رمشة

 
 
جريدتنا بالفايس بوك