الخميس 20 سبتمبر 2018
    أهلا بكم في زيارتكم لأول موقع حساني بالصحراء ـ متجدد مستقل سياسي تراثي ـ للإتصال بنا chad.akhbar@gmail.com آخر الأخبار         أهلا بكم في زيارتكم لأول موقع حساني بالصحراء             تنسيق أمني مغربي إسباني يطيح بشبكة "مغاربة" تقوم بتجنيد المُقاتلين لداعش             ترامب يتحدّى العالم ويقرر الاعتراف بالقدس المحتلة عاصمة لإسرائيل ونقل السفارة إليها             العيون تحتضن المنتدى الدولي للإبداع و الرّيادة النّسائية في إفريقيا             العيون ..وفد من الإتحاد الأوروبي يزور مدينة المرسى نهاية الأسبوع             تعيين الدبلوماسي الكندي كولين ستيوارت على رأس "المينرسو"             إحالة الجنيرالين عروب وبن سليمان على التقاعد             مدينة الداخلة أضحت موعدا هاما لأبطال عالميين في رياضة الترياتلون             موريتانيا: الدرك يعتدي بالضرب على اثنين من قياديي الحراك ضد تازيازت ويعتقل آخرين (أسماء)             ترياتلون الداخلة يشفع بأنشطة رياضية بمركز بئركندوز             إشعاع ترياثلون الداخلة الدولي يصل إلى مركز بئركندوز            تصريح خدو مني على هامش الندوة المنظمة تحت عنوان " دور هيئات المجتمع المدني في إثراء المشهد الثقافي "            من أين لك هذا؟            لصالح من سيكون حل مشكل الصحراء الذي تشرف عليه حاليا الامم المتحدة حسب رأيك؟           



أدسنس
 
رمشة

الداخلة..بالصورة ـ الأمطار تعري واقع البنية التحتية والرحمة تفضح المغشوش!!!

 
شوف شد أخبار

إشعاع ترياثلون الداخلة الدولي يصل إلى مركز بئركندوز


تصريح خدو مني على هامش الندوة المنظمة تحت عنوان " دور هيئات المجتمع المدني في إثراء المشهد الثقافي "


كلمة سعد الدين العثماني رئيس المجلس الوطني لحزب العدالة والتنمية خلال الدورة الاستثنائية للمجلس


الداخلة...مقتطف من كلمة المدير الجهوي للثقافة خلال افتتاح المهرجان الوطني للشعر والأغنية الحسانية

 
شدأخبار إقليمي ودولي

ترامب يتحدّى العالم ويقرر الاعتراف بالقدس المحتلة عاصمة لإسرائيل ونقل السفارة إليها


موريتانيا: الدرك يعتدي بالضرب على اثنين من قياديي الحراك ضد تازيازت ويعتقل آخرين (أسماء)


لأول مرة صورة تذكارية تجمع الملك محمد السادس وزعيم البوليساريو في مكان واحد


الدنمارك تؤكد دعمها لاتفاقية الصيد البحري الأوربي مع المغرب

 
إنفاظة

كورة ..أسود المغرب يستأسدون بالكوت ديفوار ويتأهلون لمونديال روسيا


بالعيون .. اسدال الستار على نهائيات كأس العرش لبناء الجسم

 
إعلان
 
شد أخبار الأدب

العيون تحتضن المنتدى الدولي الأول للإبداع والريادة النسائية في إفريقيا


العيون تحتضن النسخة الثانية من المهرجان العالمي للشعر تحت شعار ” دور الشعر في ترسيخ قيم السلم والتعايش”

 
تفسير الاحلام

تفسير الأحلام ــ رأيتهم يقولون عاش فلان ..عاش فلان

 
لكطاع
اكطاع ..الجمل والسيارة "الوتة"

إكطاع بعد خروج النتائج وانتظار خروج نتائج التحالفات الحزبيةالميزان والوردة والمصباح والسنبلة

 
النشرة البريدية

 
البحث بالموقع
 
شد أخبار العادات والتقاليد

حرب على زواج القاصرات.. زواج طفلة في الـ12 يثير جدلا بالمغرب


ورزازات تحتضن فعاليات المهرجان الثقافي والرياضي والتراثي بزاوية سيدي عثمان محمد أيت سدي امحمد


"العيد الكْبير" عند الرحل .. الأضحية لا تُجرح وقلبها لا يُؤكل


افتتاح النسخة الثانية من موسم أكناري بـجماعة اسبويا سيدي إفني

 
مثل وحكاية
مثل و حكاية (لا ناقة لي في هذا ولا جمل)

 
تعازي
شد أخبار الصحراء تعزي في وفاة الوالدة الفاضلة "فاطمة منت العربي"

شد أخبار الصحراء تعزي في وفاة المرحوم "الخليفة العلوي"تغمده الله بواسع رحمته

 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 

»  تهانئ

 
 

»  تعازي

 
 
حكمة حسانية

الاحـــد ايـــــداري وايــــمس ...الشاعر محمد السويح


وصية الأديب الكبير الشاعر محمد السويح للناخبين قبل اقتراع 7 أكتوبر

 
خبط فسم أخبط فتراب
الإعلان عن إطلاق المغرب لقمره الصناعي يقض مضجع الجيران

خطيييير..أسرة تعيش في مرحاض مساحته متران

بالخرطوم ..مدرسة لتعليم الرومانسية تفتح أبوابها غدا !!!

 
مع التراث
العيون .. جمعية منار للتراث والطرب الحساني تنظم جولة فنية بالجماعات القروية للجهة

موريتانيا..انطلاق فعاليات مهرجان "آردين بالعاصمة نواكشوط.

 
 



حول المقال المسيء للحبيب صلى الله عليه وسلم بقلم الكاتب : مولاي ولد عبد الدايم


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 27 يناير 2014 الساعة 42 : 13



لقد تفاجأت وصدمت كغيرى من الموريتانيين بالمقال المسيء الذى كتبه الحدث الجانح : محمد الشيخ متهما رسولنا المعصوم صلى الله عليه وسلم بالتمييزـ حاشاه ،منتقدا زورا وبهتانا

بعض الصحابة الكرام رضوان الله عليهم فى جرءة لم يسبق اليها فى البلاد السائبة نرجو الا يلحقه غيره بمثلها على أديم المنكب البرزخي

وكانت المفاجأة مضاعفة بنشر المقال سيء الذكر عبر موقع " أقلام حرة "الذى يقرأه الكثيرون ، وينشر للكثيرين وأنا من بينهم . وقد اعتذر الموقع فيما بعد ونحن نقبل اعتذاره على كل حال لأن الاعتذار دية الخطأ كما يقال

ان هذا الولد هو ابن لأسرين هما محل تقدير كبير فى المجتمع الذى تنتميان اليه ، فأسرة أهل لمخيطير تتميز بذكاء خارق ، وهى أسرة ثقافية ـ علمية بامتياز فجد الولد لأ بيه : محمدو بن لمخيطير يعرف بأنه أحد شعراء الحسانية المجيدين . أما محمد الزين أخو محمدو ـ رحمهما الله ـ فهو شخصية علمية معروفة تمتاز بالزهد والورع وتعتبر مدرسته القرآنية احدى مدارس الاقراء المعروفة على مستوى كرو . واذا تتبعنا هذه الاسرة فردا فردا فلن نجد منهم الا فقيها ورعا أو شاعرا مجيدا أو كاتبا ومثقفا متميزا

أما أسرة أهل كيبود أخوال الولد فهى بدورها أسرة متميزة حائزة على احترام وتقدير الجميع وهم جيراننا بالمناسبة والولد سمي والدهم المباشر

لقد قرأت المقال مشدوها مصدوما قراءة عابرة على أن أعود الى قراءته مرة أخرى بروية وأناة ولكنه ما لبث أن حذف وما كان له أن ينشر أصلا

ومما لفت نظرى وأثار انتباهى باستهجان فى ثنايا المقال المتهافت ما يلى :

ـ العنوان ذاته الذى حاول من خلاله بطريقة بائسة يائسة  التفريق والفصل بين الدين والتدين والربط بينهما وبين الظاهرة التى يريد معالجتها وقد فشل فى ذلك فشلا ذريعا هوى به فى دركات سحيقة

ـ مقارنته بين غزوة بنى قريظة وفتح مكة وكيف تعامل الرسول صلى الله عليه وسلم مع الطرفين :

أ ـ غزوة بنى قريظة : لقد عقد الرسول صلى الله عليه وسلم معاهدة مع يهود بنى قريظة من بين بنودها الدفاع المشترك عن المدينة ضد أي عدوان خارجي لكن بنى قريظة نقضوا العهد فى أحلك الظروف وأدق المواقف ويتعلق الامر بغزوة الاحزاب فقد هاجم المدينة عشرة آلاف بين قريش والقبائل الاخرى لاستئصال شأفة المسلمين والقضاء عليهم بشكل نهائي حتى لا تقوم لهم قائمة  

ومعلوم أن أي دولة الان تحكم بالاعدام على من يخون وطنه ويقوم باتصالات مع الاعداء ويتجسس لصالحهم

تحكيم سعد بن معاذ : لما استسلم يهود بنى قريظة وقذف الله فى قلوبهم الرعب كما قال تعالى جاءت الاوس الى رسول الله صلى الله عليه وسلم  ـ وكانوا حلفاء لبنى قريظة فى الجاهلية ـ  فقالو : يا رسول الله قد فعلت فى بنى قينقاع ما قدعلمت وهم حلفاء اخواننا الخزرج وهؤلاء موالينا فأحسن فيهم

فقال : ألا ترضون أن يحكم فيهم رجل منكم ؟

قالوا : بلى

قال : فذاك الى سعد بن معاذ

قالوا : قد رضينا

فأرسل رسول الله صلى الله عليه وسلم فى طلب سعد بن معاذ وكان فى المدينة لاصابته البالغة الى كانت سبب استشهاده فيما بعد فجاء راكبا حمارا فالتف حوله الأوس وقالوا له : ياسعد أجمل فى مواليك فأحسن فيهم فان رسول الله صلى الله عليه وسلم قد حكمك فيهم لتحسن اليهم ، وهو ساكت لا يرجع اليهم شيئا فلما أكثروا عليه قال : لقد آن لسعد ألا تأخذه فى الله لومة لائم

فلما سمعوا ذلك منه رجع بعضهم الى المدينة فنعى لهم القوم

ولما انتهى سعد الى النبي صلى الله عليه وسلم قال للصحابة : " قوموا الى سيدكم "

فلما أنزلوه قالوا : يا سعد ان هؤلاء قد نزلوا على حكمك

قال : وحكمي نافذ فيهم ؟

قالوا : نعم

قال : وعلى المسلمين ؟

قالوا : نعم

قال : وعلى من ههنا ؟

وأعرض بوجهه وأشار الى ناحية رسول الله صلى الله عليه وسلم اجلالا وتعظيما

قال : نعم وعلي

قال : فانى أحكم فيهم أن يقتل الرجال وتسبى الذرية وتقسم الاموال ، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " لقد حكمت فيهم  بحكم الله من فوق سبع سموات "

ولم يقتل الرسول صلى الله عليه وسلم الا المقاتلة أما من أسلم فلم يقتله

ب ـ فتح مكة والعفو العام : موسوعة " ويكيبيديا " وهي موسوعة غربية يفترض أن تكون أقل انصافا خاصة فيما يتعلق بالسيرة النبوية والتاريخ الاسلامي عموما

الموسوعة عالجت هذا الموضوع فأوردت ما يلى تحت عنوان : العفو العام :

" كان من أثر عفو الرسول محمد الشامل عن أهل مكة والعفو عن بعض من أهدر دماءهم أن دخل أهل مكة رجالا ونساء وأحرارا وموالي فى الاسلام ، دخل الناس فى الاسلام أفواجا وبايع الرسول الناس جميعا الرجال والنساء والكبار والصغار

وبدأ بمبايعة الرجال فقد جلس لهم على الصفا فأخذ عليهم البيعة على الاسلام والسمع والطاعة لله ورسوله فيما استطاعوا"

ويجدر بالذكر والتنبيه أن هذه المعلومات تتناص مع المعلومات الصحيحة الأخرى

وقد أمن رسول الله صلى الله عليه وسلم يوم فتح مكة كل من دخل المسجد أوأغلق عليه بابه أو دخل دار أبى سفيان واستثنى أشخاصا محدودين ولو وجدوا متعلقين بأستار الكعبة وعفا عن بعضهم فيما بعد وهؤلاء هم :

ـ عكرمة بن أبى جهل الذى أمنه الرسول صلى الله عليه وسلم بعد اسلام زوجته أم حكيم وشفاعتها له وكان له دور كبير فيما يعد فى قتال المرتدين ، وله موقف مشهور فى معركة اليرموك قبل استشهاده

ـ عبد الله بن خطل : أدرك وهو متعلق بأستار الكعبة

ـ مقيس بن صبابة : أدركه الناس فى السوق فقتلوه

ـ عبد الله بن أبى سرح : وقد لجأ الى عثمان بن عفان أخيه من الرضاعة الذى شفع له عند النبي صلى الله عليه وسلم ويقال انه صلى الله عليه وسلم عفا عنه ممتعضا

كما أهدر دم الحارث بن نفيل بن وهب وهبار بن الاسود القرشي وقينتين لابن خطل كانتا تغنيان بهجو الرسول صلى الله عليه وسلم وسارة مولاة لبعض بنى عبد المطلب بن هاشم وهي التى وجد معها كتاب حاطب بن أبى بلتعة

ـ طلب الرسول صلى الله عليه وسلم فك أسرأبى العاص بن الربيع زوج ابنته زينب :

أما فيما يتعلق بأسرى بدر وتوهمه المريض بأن الرسول صلى الله عليه وسلم ميز بين أبى العاص بن الربيع زوج ابنته زينب رضي الله عنها وبين غيره من أسرى بدر فأمر مردود وغير صحيح ، فالرسول صلى الله عليه وسلم عندما رأى قلادة خديجة التى أرسلتها زينب ـ وهي فى مكة مع أشياء أخرى لفداء زوجها كان من الطبيعي أن يتذكر زوجته الجليلة السيدة خديجة رضي الله عنها ، ذات الميزات العدبدة والصنائع الحميدة التى واسته فى الشدة ورزق منها الاولاد والبناة اللاتى من بينهن السيدة زينب رضي الله عنها ، فرق لابنته وطلب من صحبه الكرام أن يفكوا لها أسيرها ليس على وجه الالزام ولا على سبيل التمييز ـ حاشا ، فلو كان الامر كما توهم وكان صلى الله عليه وسلم صاحب سلطة مطلقة لما طلب من أصحابه فك الاسير بل يصدر أوامره العليا وتعليماته الصارمة الملزمة بذلك . فأين التمييز اذن ؟

انه مجرد طلب ملبى سلفا من رسول كريم وقائد عظيم لا كالقادة لصحب كرام يجلونه أيما اجلال ويقدرونه أيما تقدير ، وهنا أحيل القارئ الكريم الى غزوة حنين وقصة تقسيم الغنائم فى الجعرانة التى يضيق المقام عن تفصيلها ، لأن الشيء بالشيء يذكر كما يقال

ـ اتهامه لابى بكر الصديق رضي الله عنه برفض قتل الاسرى حمية ـ حاشاه من ذلك

" يروى عمر بن الخطاب فيقول : قال أبو بكر رضي الله عنه : يار سول الله ، هؤلاء بنو العم والعشيرة والاخوان واني أرى أن تأخذ منهم الفدية فيكون ما أخذناه قوة لنا على الكفار وعسى أن يهديهم الله فيكونوا لنا عضدا فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ما ترى يابن الخطاب ؟

قال : قلت : والله ما أرى ما رأى أبو بكر ولكن أرى أن تمكننى من فلان ـ قريب لعمر ـ فأضرب عنقه ، وتمكن عليا من عقبل فيضرب عنقه  وتمكن حمزة من فلان أخيه فيضرب عنقه حتى يعلم الله أنه ليست فى قلوبنا هوادة للمشركين ، وهؤلاء صناديدهم وأئمتهم وقادتهم . فهوى الرسول صلى الله عليه وسلم ما قال أبو بكر ولم يهو ما قلت ـ أي عمر رضي الله عنه وأخذ منهم الفداء "

وللقصة تفاصيل معروفة مبثوثة فى مظانها من مصادر ومراجع السيرة النبوية الشريفة

وقد شارك عبد الرحمن بن أبى بكر فى غزوتي بدر وأحد الى جانب المشركين ، وكان من أبطال قريش المتميزين ولما أسلم قال لأبيه : لقد أهدفت ( أي ظهرت أمامي ) يوم بدر فملت عنك ولم أقتلك ، فقال أبو بكر : لوأهدفت لى لم أمل عنك . فأين الحمية والتمييز اذن ؟

ـ مقارنته بين هند بنت عتبة ووحشي الحبشي وتعامل الرسول صلى الله عليه وسلم معهما بعد اسلامهما :

وهنا سأكتفى باسلام هند ووحشي دون ذكر استشهاد حمزة لضيق المقام من جهة ولحصول الغرض بذكر اسلامهما

أ ـ اسلام هند : ورد فى الموسوعة المذكورة آنفا مايلي : " لما فرغ رسول الله من بيعة الرجال أخذ فى بيعة النساء وهو على الصفا وعمر قاعد أسفل منه يبايعهن بأمره ويبلغهن عنه فجاءت هند بنت عتبة امرأة أبي سفيان متنكرة خوفا من الرسول أن يعرفها لما صنعت بعمه حمزة فقال الرسول محمد : " أبايعكن على ألا تشركن بالله شيئا " فبايع عمر النساء على ألا يشركن بالله شيئا

فقال الرسول محمد : " ولا يسرقن " فقالت هند : "ان أبا سفيان رجل شحيح فان أنا أصبت من ماله هنات ؟

فقال أبو سفيان : " وما أصبت فهو لك " فضحك الرسول وعرفها فقال : " وانك لهند "

قالت : " نعم فاعف عما سلف يانبي الله عفا الله عنك "

فقال : " ولا يزنين "

فقالت : " أوتزنى الحرة " ؟

قال : " ولا يقتلن أولادهن "

فقالت : " ربيناهم صغارا وقتلتهم كبار فأنت وهم أعلم وكان ابنها حنظلة قد قتل يوم بدر ( كما قتل أبوها عتبة وعمها شيبة وأخوها الوليد ) فضحك عمر حتى استلقى ، فتبسم الرسول فقال: " ولا يأتين ببهتان "

فقالت: " والله ان البهتان لأمر قبيح وما تأمرنا الا بالرشد ومكارم الاخلاق

فقال : " ولا يعصينك فى معروف "

فقالت : " والله ما جلسنا مجلسنا هذا وفى أنفسنا أن نعصيك "

ولما رجعت جعلت تكسر صنمها وتقول : " كنا منك فى غرور "

وأنا أسأل هذا الولد من باب الحكمة والحصافة : أكان يتوقع أن يقول الرسول صلى الله عليه وسلم لهند زوج أبى سفيان زعيم قريش بعد هذا الحوارالهادف فى هذا الموقف التاريخي الفاصل : " ويحك غيبى عنى وجهك ؟

ب ـ اسلام وحشي : ورد فى موسوعة " ويكيبيديا " عن اسلام وحشي ما يلى : " بقي وحشي فى مكة بعد عتقه حتى فتحها المسلمون ففر الى الطائف الى أن خرج وفد منها للقاء النبي محمد ، يقول : فلما خرج وفد الطائف ليسلموا ضاقت علي الارض بما رحبت وقلت : ألحق بالشام أو باليمن أو بعض البلاد ، والله انى لفى ذلك من همي اذ قال رجل : ويلك ، انه والله ما يقتل أحدا من الناس دخل فى دينه

فلما قال لي ذلك خرجت حتى قدمت على رسول الله فى المدينة فلم يرعه الا وأنا قائم على رأسه أشهد شهادة الحق ، فلما رآني قال : وحشي ؟

قلت : نعم

قال : اقعد فحدثنى كيف قتلت حمزة

قال : فحدثه كما حدثتكما فلما فرغت قال : ويحك ، غيب عني وجهك فلا أراك

فكنت أنكب رسول الله حيث كان فلم يرني حتى قبضه الله "

وحشي يقتل مسيلمة : تتابع الموسوعة : " فلما خرج المسلمون من حرب المرتدين انطلق وحشي معهم مستغلا الفرصة وتكفيرا لقتله حمزة بن عبد المطلب وكان ضمن الجيش الذى اتجه الى مسيلمة الكذاب صاحب اليمامة فلما بدأت المعركة واشتدت ووصلت للحديقة أخذ حربته لضرب مسيلمة فوقعت فى عانته ثم شد عليه الانصاري فضربه بالسيف

يقول وحشي : " فربك أعلم أينا قتله "

ولنتجاوز قصة وحشي ولنضرب مثالين فى عين المسألة بصحابيين جليلين  أحبهما الرسول صلى الله عليه وسلم ورفعهما الاسلام وهما : سلمان الفارسي وبلال الحبشي رضي الله عنهما ، فقد نسب رسول الله صلى الله عليه وسلم سلمانا الفارسي الى أهل البيت تكريما له ورفعا من شأنه ، " فعن كثير بن عبد الله المزني عن أبيه عن جده أن رسول الله صلى الله عليه وسلم خط الخندق وجعل لكل عشرة اربعين ذراعا فاحتج المهاجرون والانصار فى سلمان ، وكان رجلا قويا فقال المهاجرون : سلمان منا وقالت الانصار: لا ، بل سلمان منا فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم " سلمان منا أهل البيت "

أما بلال الحبشي فقد زوجه الرسول صلى الله عليه من امرأة من كنانة ، فقد جاء بنو بكير من قبيلة كنانة الى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقالوا : " زوج أختنا فلانا ، فقال لهم : أين أنتم من بلال ؟

ثم جاءوا مرة أخرى فقالوا : يارسول الله : أنكح أختنا فلانا

فقال لهم : أين أنتم من بلال ؟

ثم جاءوا المرة الثالثة فقالوا أنكح أختنا فلانا فقال : أين أنتم من بلال، أين أنتم عن رجل من أهل الجنة

فأنكحوه

ـ قوله ان خالد بن الوليد بعد ما كان له من دور مشهود يوم أحد لقب بعد اسلامه بسيف الله المسلول ، فاعلم ياهذا أن الاسلام يجب ما قبله ، ولقب الرسول صلى الله عليه وسلم لخالد بسيف الله المسلول وصف مستحق بجدارة . أما ما مضى من أمر الجاهلية فلا يلتفت اليه ولا يعتد به بعد الاسلام

انه خالد بن الوليد ، سيف الله وسيف رسوله فانتبه !

ـ عدم صلاته على النبي صلى الله عليه وسلم عند ذكره مرات عديدة

قال تعالى : " ان الله وملائكته يصلون على النبي يأيها الذين آمنوا صلوعليه وسلموا تسليما "

وقال صلى الله عليه وسلم : : " ومن صلى علي صلاة صلى الله عليه بها عشرا "

وقال صلى الله عليه وسلم :"البخيل من ذكرت عنده فلم يصل علي "

ـ وصفه لفتح مكة بقوله : "ما يسمى ب"فتح مكة " !

وقد ذكر فتح مكة فى القرآن الكريم مرات حيث استمدت سور من القرآن تسميتها منه ويتعلق الامر بسورة الفتح قال تعالى : " انا فتحنا لك فتحا مبينا ليغفر لك الله ماتقدم من ذنبك وما تأخر ويتم نعمته عليك ويهديك صراطا مستقيما " وكذالك سورة النصر ، قال تعالى : " اذا جاء نصر الله والفتح "الى آخر السورة

ـ استنتاجه الغريب واستخلاصه اللامنهجي بأن الزوايا فى موريتانيا ما هم الا امتداد طبيعي للرسول صلى الله عليه وسلم ولصحبه الكرام رضي الله عنهم ، تجلى ذلك فى قوله : " هذا الشبل من ذاك الاسد " !

فما أحسنها من صفة !

وما أروعها من تهمة !

انها تهمة لا ننكرها ، ولا ندعى شرفها 

قال حسان بن ثابت رضي الله عنه فى مدح الرسول صلى الله عليه وسلم :

وأجمل منك لفم تر قط عيني      وأحسن منك لم تلده النساء

خلقت مبرأ من كل عيب          كأنك قد خلقت كما تشاء

وأخيرا ، وقبل أن أختم هذا المقا ل، والأمور بخواتمها أتقدم بالتوجيهات التالية :

ـ أنصح هذا الولد بأن يتوب الى الله توبة نصوحا ويتبرأ من كل ما سطرت أنامله زورا ، ويعلن ذلك على الملأ وعبر وسائل الاعلام المختلفة

ـ أنصح الشباب الموريتاني بالابتعاد والحذر من كل ما من شأنه ان يمس العقيدة الاسلامية حفاظا على أنفسهم من الانزلاق الى الهاوية السحيقة وليعلموا أن الله تبارك وتعالى يقول : " ان ربك لبالمرصا د"

ثم ان الشعب الموريتاني لن يقبل التلاعب بمقدساته وعقيدته ، أو النيل من رسوله المعصوم صلى الله عليه وسلم فالعقيدة خط أحمر لا يسمح بتجاوزه او المساس به من أي كان وتحت أي غطاء مهما كان الثمن

وهنا أستعرض واستدعى المثل العربي المعروف : " اياك أعنى واسمعى يا جارة "

رفعت الاقلام وجفت الصحف

ولله الامر من قبل ومن بعد واليه يرجع الامر كله

MOLAYDA1010@GMAIL.COM

 

 







أي تعليق لا يحترم الضوابط الأخلاقية والدينية ويحترم الثوابت الوطنية معرض للحذف ، فالرجاء من قرائنا الكرام أن يحترموا الرأي الآخر ليسمع رأيهم ويحترم ،وشكرا.

 

تنبيه

من فضلك ..الجريدة غير مسؤولة عن ما ينشره المتصفحون من تعليقات تتضمن قذفا أوإساءة الى أي كان مهما كانت الدوافع .

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



الملك محمد السادس يستقبل كاتب الدولة في الدفاع تشاك هاغل

زيادات تتراوح ما بين 3000 و 5000 درهم للقضاة

مثل وحكاية:المثل: حطاب الدشره.. غلبُ راصُ دارْ اعليهْ راصْ أوْخرْ

الملحفة الصحراوية.. سحر اللون وأناقة الملبس

ارشيف/ مقابلة مع النائب البرلماني الشاب الإستقلالي محمد الأمين حرمة الله

غرائب وعجائب وطرائف حدثت في رمضان

مع التراث:مساجلات بين بعض عمالقة أدب الصحراء

ارشيف /بلاغ صحفي من الداخلة

عشرون نصيحة تحافظين بها على الصيد

صداقة الاحترام المتبادل والمصالح المشتركة المغرب والولايات المتحدة.. علاقات قديمة ومتميزة

في انواذيبو:اعتقال كاتب المقال المسيء لرسول الله صلى الله عليه وسلم

حول المقال المسيء للحبيب صلى الله عليه وسلم بقلم الكاتب : مولاي ولد عبد الدايم

موريتانيا : محامون يستنكرون في بيان الدفاع عن ولد امخيطير

انطلاق محاكمة صاحب المقال المسيء للرسول بنواذيبو

عاجل : بموريتانيا..... الحكم بإعدام ولد امخيطير " حدا "

معلومات عن الملعون الملحد الجديد .. كاتب المقال المسيئ

ولد الرشيد يراسل موقع " كود" نافيا ماكتبه الموقع حول حمدي الصغير

وزارة الحقاوي تهتز على وقع فضيحة نصب واختراق

موريتانيا ... استئنافية انواذيبو تؤكد إعدام كاتب مقال أساء للنبي محمد (ص)

موريتانيا ..المحكمة العليا تقرر تمديد مداولات ملف كاتب المقال المسيء للرسول صلى الله عليه وسلم





 
أدسنس


 
السلام عليكم

رسميا...فاتح محرم 1439 يوم الجمعة .. و"شد أخبار الصحراء" تهنئ قراءها الكرام

 
البل تبرك إعل كبارها

محمد الشيخ بيد الله : الحسن الثاني كلفني وبنهاشم بالتفاوض سرا مع البوليساريو


مقابلة .. شد أخبار الصحراء مع السيد الشيخ بنان رئيس المجلس الإقليمي لآوسرد

 
كول من كالك
أهلا بكم في زيارتكم لأول موقع حساني بالصحراء

العيون ..وفد من الإتحاد الأوروبي يزور مدينة المرسى نهاية الأسبوع

إحالة الجنيرالين عروب وبن سليمان على التقاعد

العدالة والتنمية ينسحب من الانتخـابات الجزئية لسيدي إفني

الداخلة ..مشاركة 43 رياضيا و12 رياضية في مسابقة الترياثلون الأسبوع المقبل

 
إعلان
 
استطلاع رأي
لصالح من سيكون حل مشكل الصحراء الذي تشرف عليه حاليا الامم المتحدة حسب رأيك؟

المغرب
البوليساريو
غيرهما


 
شد أخبار الناس
تنسيق أمني مغربي إسباني يطيح بشبكة "مغاربة" تقوم بتجنيد المُقاتلين لداعش

تعيين الدبلوماسي الكندي كولين ستيوارت على رأس "المينرسو"

ترياتلون الداخلة يشفع بأنشطة رياضية بمركز بئركندوز

العيون...لأول مرة خدمة ال' WI-FI ' بالمجان في الساحات العمومية

كلميـم...توقـف مروج لمخدر الشيرا بمدخل المدينة الشمالي

 
شد أخبار الأعلام

العلامة محمد بوب ولد علي ولد المختار


بالعيون..الزاوية البصيرية تخلد الذكرى 47 لإنتفاضة الزملة المجيدة

 
شد أخبار المواقع الاخبارية
العيون تحتضن المنتدى الدولي للإبداع و الرّيادة النّسائية في إفريقيا

مدينة الداخلة أضحت موعدا هاما لأبطال عالميين في رياضة الترياتلون

الداخلة : انطلاق النسخة الثالثة من منافسات السباحة في المياه المفتوحة 'موروكو سويم تريك صحرا'

الملك محمد السادس حاضر للقمة الأوربية الإفريقية بأبيدجان رغم حضور البوليساريو

 
موقع صديق
 
خدمات
 
تهانئ

شد أخبار الصحراء تهنئ الأستاذ حسن لحويذك وكريمته د/رجاء الف مبارك عليكم ومزيدا من التألق والنجاح


جلالة الملك محمد السادس يهنئ قادة الدول الإسلامية بمناسبة حلول عيد الأضحى المبارك

 
كاريكاتير و صورة

من أين لك هذا؟
 
آراء حرة

لحويدك يكتب :استحضار ذكرى عيد الإستقلال المجيد


دلالات استحضار الذكرى 42 لانطلاق المسيرة الخضراء


الكاتب والمدون الصحراوي محمد سالم بنعبد الفتاح يكتب : حِينَمَا يَتَطَاوَلُ الأَقْزَامُ عَلَى مُكَوِّنٍ اِجْتِمَاعِيٍّ بِأَكْمَلِهِ!


الحسن لحويدك : اتهامات جائرة وتصريحات سوقية لوزير خارجية الجزائر


عبدالله حافيظي السباعي الإدريسي يكتب: زلزال الخير و البركة

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  السلام عليكم

 
 

»  شوف شد أخبار

 
 

»  البل تبرك إعل كبارها

 
 

»  مع التراث

 
 

»  شد أخبار الأعلام

 
 

»  إنفاظة

 
 

»  كول من كالك

 
 

»  خبط فسم أخبط فتراب

 
 

»  شد أخبار الأدب

 
 

»  شد أخبار العادات والتقاليد

 
 

»  شد أخبار المواقع الاخبارية

 
 

»  شد أخبار الناس

 
 

»  شدأخبار إقليمي ودولي

 
 

»  مثل وحكاية

 
 

»  تفسير الاحلام

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  لكطاع

 
 

»  خدمات

 
 

»  تهانئ

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  تعازي

 
 

»  آراء حرة

 
 

»  حكمة حسانية

 
 

»  رمشة

 
 
جريدتنا بالفايس بوك