الخميس 18 يناير 2018
    أهلا بكم في زيارتكم لأول موقع حساني بالصحراء ـ متجدد مستقل سياسي تراثي ـ للإتصال بنا chad.akhbar@gmail.com آخر الأخبار         أهلا بكم في زيارتكم لأول موقع حساني بالصحراء             تنسيق أمني مغربي إسباني يطيح بشبكة "مغاربة" تقوم بتجنيد المُقاتلين لداعش             ترامب يتحدّى العالم ويقرر الاعتراف بالقدس المحتلة عاصمة لإسرائيل ونقل السفارة إليها             العيون تحتضن المنتدى الدولي للإبداع و الرّيادة النّسائية في إفريقيا             العيون ..وفد من الإتحاد الأوروبي يزور مدينة المرسى نهاية الأسبوع             تعيين الدبلوماسي الكندي كولين ستيوارت على رأس "المينرسو"             إحالة الجنيرالين عروب وبن سليمان على التقاعد             مدينة الداخلة أضحت موعدا هاما لأبطال عالميين في رياضة الترياتلون             موريتانيا: الدرك يعتدي بالضرب على اثنين من قياديي الحراك ضد تازيازت ويعتقل آخرين (أسماء)             ترياتلون الداخلة يشفع بأنشطة رياضية بمركز بئركندوز             إشعاع ترياثلون الداخلة الدولي يصل إلى مركز بئركندوز            تصريح خدو مني على هامش الندوة المنظمة تحت عنوان " دور هيئات المجتمع المدني في إثراء المشهد الثقافي "            من أين لك هذا؟            لصالح من سيكون حل مشكل الصحراء الذي تشرف عليه حاليا الامم المتحدة حسب رأيك؟           



أدسنس
 
رمشة

الداخلة..بالصورة ـ الأمطار تعري واقع البنية التحتية والرحمة تفضح المغشوش!!!

 
شوف شد أخبار

إشعاع ترياثلون الداخلة الدولي يصل إلى مركز بئركندوز


تصريح خدو مني على هامش الندوة المنظمة تحت عنوان " دور هيئات المجتمع المدني في إثراء المشهد الثقافي "


كلمة سعد الدين العثماني رئيس المجلس الوطني لحزب العدالة والتنمية خلال الدورة الاستثنائية للمجلس


الداخلة...مقتطف من كلمة المدير الجهوي للثقافة خلال افتتاح المهرجان الوطني للشعر والأغنية الحسانية

 
شدأخبار إقليمي ودولي

ترامب يتحدّى العالم ويقرر الاعتراف بالقدس المحتلة عاصمة لإسرائيل ونقل السفارة إليها


موريتانيا: الدرك يعتدي بالضرب على اثنين من قياديي الحراك ضد تازيازت ويعتقل آخرين (أسماء)


لأول مرة صورة تذكارية تجمع الملك محمد السادس وزعيم البوليساريو في مكان واحد


الدنمارك تؤكد دعمها لاتفاقية الصيد البحري الأوربي مع المغرب

 
إنفاظة

كورة ..أسود المغرب يستأسدون بالكوت ديفوار ويتأهلون لمونديال روسيا


بالعيون .. اسدال الستار على نهائيات كأس العرش لبناء الجسم

 
إعلان
 
شد أخبار الأدب

العيون تحتضن المنتدى الدولي الأول للإبداع والريادة النسائية في إفريقيا


العيون تحتضن النسخة الثانية من المهرجان العالمي للشعر تحت شعار ” دور الشعر في ترسيخ قيم السلم والتعايش”

 
تفسير الاحلام

تفسير الأحلام ــ رأيتهم يقولون عاش فلان ..عاش فلان

 
لكطاع
اكطاع ..الجمل والسيارة "الوتة"

إكطاع بعد خروج النتائج وانتظار خروج نتائج التحالفات الحزبيةالميزان والوردة والمصباح والسنبلة

 
النشرة البريدية

 
البحث بالموقع
 
شد أخبار العادات والتقاليد

حرب على زواج القاصرات.. زواج طفلة في الـ12 يثير جدلا بالمغرب


ورزازات تحتضن فعاليات المهرجان الثقافي والرياضي والتراثي بزاوية سيدي عثمان محمد أيت سدي امحمد


"العيد الكْبير" عند الرحل .. الأضحية لا تُجرح وقلبها لا يُؤكل


افتتاح النسخة الثانية من موسم أكناري بـجماعة اسبويا سيدي إفني

 
مثل وحكاية
مثل و حكاية (لا ناقة لي في هذا ولا جمل)

 
تعازي
شد أخبار الصحراء تعزي في وفاة الوالدة الفاضلة "فاطمة منت العربي"

شد أخبار الصحراء تعزي في وفاة المرحوم "الخليفة العلوي"تغمده الله بواسع رحمته

 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 

»  تهانئ

 
 

»  تعازي

 
 
حكمة حسانية

الاحـــد ايـــــداري وايــــمس ...الشاعر محمد السويح


وصية الأديب الكبير الشاعر محمد السويح للناخبين قبل اقتراع 7 أكتوبر

 
خبط فسم أخبط فتراب
الإعلان عن إطلاق المغرب لقمره الصناعي يقض مضجع الجيران

خطيييير..أسرة تعيش في مرحاض مساحته متران

بالخرطوم ..مدرسة لتعليم الرومانسية تفتح أبوابها غدا !!!

 
مع التراث
العيون .. جمعية منار للتراث والطرب الحساني تنظم جولة فنية بالجماعات القروية للجهة

موريتانيا..انطلاق فعاليات مهرجان "آردين بالعاصمة نواكشوط.

 
 



نور على علم ..الشيخ عبد العزيز بن الرباني


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 15 ماي 2016 الساعة 13 : 13


 

 

 

 

شد أخبار الصحراء

نور على علم

هو العلامة القاضي الشيخ عبد العزيز بن الشيخ محمد عبد الرحمن (الشيخ محمد) بن محمود بن الرباني الحلِّي التَّندَغي، وأمه مريم بنت محمد بن محمدن (امّدّن) بن محمود بن بلَّيْهِ ابنة عم أبيه.

ولد في حدود (1300هـ) بمنطقة أم الاحياظ من نواحي تيرس، درس القرآن والعلوم اللغوية والشرعية في محظرة أهل الرباني تحت إشراف والده أولا العلامة الشيخ محمد (ت. 1315هـ)، ثم على إخوته الكبار من بعده.

ارتحل صحبة أخيه الكبير وشيخه في العلوم والتصوف الشيخ محمد احمد (ت. 1353هـ) مطلع القرن الميلادي العشرين إلى ربوع قومهما من حلة الأربعين جوادا في منطقة آمشتيل وما جاورها وظل ملازما له في حله وترحاله إلى أن تصدر على يديه بعدما برع في العلوم المحظرية المعروفة.

بعدما يزيد على عقدين ونيف من الزمن عاود الشيخَ الحنينُ إلى مسقط رأسه فارتحل مُيمما وجهه شطر الشمال والشمال الغربي من البلاد حاملا معه مشعلا وهّاجًا من العلم والعمل به والأدب والدعوة إلى الله بالقدوة والموعظة الحسنة والأخلاق السامية والكرم الحاتمي المنقطع النظير مع زهد وعفة  وإباء يترجمها قوله:

أبَى لِيَ أصلٌ طيبٌ وقناعــــــــــةٌ *** وعفة نفس أن يُميلَنِيَ الطمـــــعْ

فلست لدى الإِتراب أبدي بشاشةً *** وإن تَرِبتْ كفاي لم أُظهر الجزعْ

وهمِّي أمور عَزَّ عصري منالها *** ولو كان جمع المال هميَ لانجمع

وإن يدَ الأقدار تفتح  للــــــفتى *** منازل منها مُستضيقٌ ومُتســــــع

...

 وقد الْتفَّ حول الشيخ ناس كثيرون نهلوا من ينابيع علمه الفياض وأخلاقه السامية، فكان في مقدمة من أخذوا عنه ابناه:

الشيخ محمد سعيد (ت. 2001م) والأديب الكبير القاضي محمد عبد الرحمن (ت. 1998م) وكذلك ابنا أخيه العلامة محمد عبد الرحمن (احّان) بن عبد القادر (ت. 1983م) وأخوه الفقيه محمد محمود الملقب حمُّود (ت. 1995م) والشيخ الجليل محمد بن آمنة (ت. 2004 م) والشيباني بن مختار اللهِ ومحمد المامي بن أحمدو(ت. 2014م) التندغيون ومحمد بن محمد المامي اليعقوبي وباهية بن الحافظ الدليمي... وغيرهم.

نُصِّب الشيخ عبد العزيز قاضيا بمدينة الداخلة سنة 1935 م، لكنه لم يلبث إلا سنوات قليلة حتى طلب إعفاءه من خطة القضاء ليتفرغ لرسالته العلمية الخالدة، ممثلة في تعليم الناس وتربية قلوبهم وتهذيب نفوسهم، وإرشادهم إلى كل ما ينفعهم في عاجلهم وآجلهم، وعلى ذلك المنوال كرس بقية عمره وأوقف حياته المباركة معلما ومربيا ومهذبا ومصلحا وموجها ومنفقا وملاذا آمنا يَنال منه كل ذي حاجة مبتغاه ويَمْتاح منه كل صادٍ ما يُروي ظمأه ويَشفي غليله..

وقد قام الشيخ ببناء شبكة من العلاقات الطيبة مع ساكنة كل المناطق التي قطنها أو مر بها لاسيما مع أولي الأمر من علماء وصلحاء ومربِّين وسادة وقضاة وأمراء وشيوخ قبائل، نذكر منهم على سبيل المثال لا الحصر:

أبناء الشيخ ماء العينين،مثل الشيخ الولي و امْرَبِّيهْ رَبُّه ، الذي أرَّخ الشيخ لوفاته بقوله:

سِراجُ الدجى علما مُربيه ربـــــــه *** بإرث تليد كان من كل اكمــــــــل

سلالة شمس الكون في يوم واحد *** وعشرين من ثاني الربيع المبجل

تولَّى وكان الأمر في يوم مونس *** ووافق في تعميره خير مرســـــــل

وفي "اصْشَسٍ" عاما أتيح ذهابه *** إلى جنة الرضوان في خير منزل

...

ويقول في شأن الشيخ أحمد الهيبه أحد أحفاد الشيخ ماء العينين (المعني ليس الشهيد السلطان الشيخ أحمد الهيبه المقتول بالسم سنة 1919م بتدبير من الفرنسيين) الذي مدحه الشيخُ واستعطف من أجله الحاكم الإسباني لمَّا كان أحمد الهيبه هذا سَجينا لدى السلطات الإسبانية، يقول الشيخ:

عراني من أميمة ما عراني *** فعاودني السُّهاد كما تراني

عراني من تذكرها هيـــــام *** فلم أسْطِع تكتم ما اعتراني

...

لقد ورث السيادة والمعالي *** بأخلاق مهذبة حِســــــان

فأحمدْ هيبه من آباء صــــدقٍ *** فما في العالمين له مدان

...

ألا فابشر نزلت على أمير *** فما ملك عدالتَه يـــــــــــدان

فأهل الفضل يرفعهم مكــانا *** بأعلى ما يؤمل من مكــــان

وأهل السوء يطردهم فكانوا *** يخافون العقاب بكــــــل آن

لدولته ملوك الــروم دانـت  *** فلم تخش الصَّغار مدى الزمان.

وارتبط الشيخ بعلاقات كلها محبة وتقدير مع أبناء العلامة الشيخ محمد المامي بن البخاري، الذين يقول في التوسل بهم:

حمدًا لمن جعل من توســــلا *** بأنبياء الله نال الأمــــــــلا

كذاك من بوارثيهم ســــــألا *** من اوليائـــه تعالى فاسألا

يا ربنا بشيخنا المامي العلم *** وكل من نَجَلَ من قطب علم

وببناتِه ومنْ نجَـــــلَ مــــن *** قطب كريم بالسيـــادة قمِـــنْ

بالوالد البخاري، والبخاري *** الابن الكريم الحــــائز الفَخار

...

وممن كانت تربطه بهم علاقة متينة السيد اسويلم بن أحمد إبراهيم أحد سادة و عُرفاء أولاد الدليم المرموقين، يقول الشيخ من قصيدة في الترحيب به وبوفد من قومه:

قدوم الوفد جاء به بشيــــــرُ *** أحقٌّ ما إليّ به يشيـــــرُ؟

فكدنا بالسرور نطير شوقــــا *** كمثل الطير لو كنا نطيــر

غدت من تشْلَه تحملهم ركابٌ *** تؤم الشيخ مسرعة تزور

علوْا كُورًا محبَّرة الـوَلايـــــا *** لذيذات الركوب لها صرير

...

أيا ركب السويلم إن فيكــم *** على أنواركم بدر منـــــير

علوتم الاكرمين بكل فخر *** فإنكم الشموس أو البــدور

أتى الخير الكثير إذا أتيتم *** ويبقى بينكم مهما تسيروا

...

 ومنهم السيد محمد بن آفرياط الـرعاني، الذي رثاه الشيخ بقصيدة منها:

على رغم أنف المرء يُلقي القضا العبرْ*** فويل لذي سُخط وطوبى لمن صبرْ

أرى الموت لم يتـــرك لبيبا لعقلــــــــه *** ولا فاضــلا يُبقي ولا سيدا يــــــذر

فكل ابـــن أنثى لا محالــــــــة هـــــالك *** على كبر طورا وطورا على صغر

...

نُعيَّ فتى الفتـــــــــيان سيد قومـــــــه *** محمدُ من يُنمى إلى الأفْلح الأغر

وخلف قوما لم يرَ الناس مثلهــم *** و ليس عيان الشخص للشيء كالخبر

فكم ذللوا ذا العز من بعد عــــزه *** وكم بهم ذا الذل قد عـــز وانتصــــر

...

ومن أصدقائه المعدودين المترجم المعروف عبدُو بن صنب نور الذي كان مكينا عند العامة والخاصة، يقول الشيخ من قصيدة فيه:

وبيضاء لا تحكي سليمى ولا هنـــدُ *** شذاها ولا أمَّ الرباب ولا دعـــــدُ

ولا البرق يحكي ثغرها إن تبسمت *** ولا وصلها يدنيه قرب ولا بعــــد

ولا الخمر بعد النوم يشبه ريقها *** ولا عَرفها المسك الذكي ولا الورد

ولا الشمس يوم الصحو تحكي جبينها *** بهاء ولا بدر التمام إذا يبدو

وليس قضيب البان يشبه قدها *** من أين لغصن البان ذالكم القــــــد؟

أبى الدهر يوما أن يجود بمثلها *** فلم تره العينان قبل ولا بعــــــــــد

تسائل عن كفء لها - كل طارق- *** يكون له عقد الخناصر والعقــد

تقول وقد ردت ملوكا كثيـــــــــرة *** ومن شأنها للخاطبيــن إذن رد

أريني ندبا دائم البشر للـــــورى *** وسيان في إحسانه الحر والعبد

...

فقلت ورب البيت إني عرفتــه *** فقالت أرينه، فقلت لها "عبـــد"

...

وكان بين الشيخ والولية الصالحة آمنة بنت يوسف علاقة روحية خاصة، يترجمها الشيخ بقوله فيها:

أآمنـــة هذا أسير ذنوبــــه *** جرائمــــــه قد قدّمته إلى الردى

بجاهِكِ عند الله نيل مرامه *** ونيل مدًى ما قبله في العلا مدى

...

هذا فضلا عن علاقاته التليدة بأسرة آل الشيخ سيديَّ عموما وبالشيخ سيديّ بابَ وابنه هارون خصوصا، يقول هارون رحمه الله في كتابه "الأخبار" أن الشيخَ استضافه عند أهله بآدرار سطف في تيرس لما جاء إلى تلك البلاد باحثا أثناء إعداده لكتابه المذكور، وأن الشيخ ذهب إلى نواذيبو بعد أن تركه هناك في خيمته  ليُمهد له سبيل العودة إلى موريتانيا دون مخاطر، وكان هارون قد خرج منها دون إذن من السلطات الفرنسية المستعمرة.  

كما كانت له مراسلات مع عدد من علماء عصره في بعض المسائل والنوازل المطروحة، يقول في إحدى قصائده موجها الخطاب إلى علماء الدين:

أيا علماءَ الدينِ أمةَ أحمــــــــــدٍ *** إذا أنتم لم تَفْهموا فتفهَّمــــــــــــــــوا

ألَا فانظروا ما قد تَرجّح قولُـــــه *** من الأمر في هذي القضية واحكموا

وإن كان حقًّا ما كتبتُ فسلِّمــــوا *** وأجركمُ عند الإلهِ وتَسْلمـــــــــــــوا

وإن كان يوما غيرَ ذلك فانقُضوا *** ولا تكتموا حق الإله فتندمــــــــــوا

فأنتم بُناةُ الدِّين من بعد أحمـــــدٍ *** فليس له شِرواكــمُ متـــــــــــــــقدِّم

فلا تتركوا جهّالنا بمَضَـــــــــــلَّةٍ *** تَضِلُّ بها كُدْرُ القَطا ليس تَعلـــــــــمُ

فكم من مُحِقٍّ صورةً وهو مُبطِلٌ *** يَرومُ مقامات العلا وهْو مُجــــــــرم

ولَمّا بدا لي الحقُّ أصبحتُ مُنشدًا *** ومن خير حالات الكرام التَّحَلُّـــــم:

" فأخَّرني دهري وقدَّمَ معشــــرا *** على أنهم لا يعلمون وأعلــــــــــــم

ومُذْ أفلح الجهال أيقنتُ أنَّنِــــــي *** أنا الميم والأيام أفلَحُ أعْلَــــــــــــم"

فمن رام عرضي خائنا دون موجب *** ولم يدر أن الباء ميم مطلســـــــــم

ستأتيه مني مُندياتُ شواتـــــــمٍ *** تظل على أُذنيْه قسْرًا وتَســـــــــجَم

وأَسقيه إن شاء الإله إلهُنـــــــا *** شرابَ أَثِيمٍ فيه سُم ٌّ وعلقــــــــــــم

وما أهلَكَ الإنسانَ مثل لسانِـــه *** فما ذَرْهُ يَسلَمْ والسلامة مَغنَـــــــــمُ

وذلك أمرٌ في البلاغة مُحكـــــم *** مقالة حبرٍ، عالمٌ، متقــــــــــــــــدِّمُ.

كتب الشيخ الشعر في أغراض مختلفة، كالمدح والرثاء والغزل والاجتماع والتوسل، وغيرها من أغراض الشعر التقليدية.

فمن ذلك قوله من مرثية في العلامة الشيخ كلاه بن صلاحي البوحبيني التندغي:

أفول شمس الزوال اليوم أبكاني *** حتى همى الدمع من عيني بأجفاني

يا من نعيت إمام المسلمين ألا *** بقيت صاحب روعات وأحــــــــــزان

...

وله في الإشادة بمآثر آل محمود بن عبد الله من أهل بارك الله:

فلله قوم لم تر الناس مثلهــــــــم *** على البر والإحسان قد جبلوا طبعا

مآثر محمود رعوها كما رعــــوا *** من البر والإحسان غاية ما يُرعـى

يقيمون في المشتات في الجدب كلما *** تفرق شمل الناس في طلب المرعى.

ويقول في التوسل مخاطبا أخاه الأكبر محمود:

محمود هذا أخوك المذنب الجانــي ***مستعصما بك من إنس ومن جانِ

...

عوذا بربي وبالنور الهدى وبكــم *** مما أخاف ومن نفسي وشيطانـي

فلتكشفوا ما بقلبي من جوًى وأسًى *** من كيد ذي الكيد أو من شان ذي الشان

ففي ضميري أمر شأنه عجــــــــب *** كما استكنَّ ضمير الأمر والشان

...

 

وكما كان الشيخ بارعا في قرض الشعر الفصيح فقد كان كذلك بارعا في الحساني منه، ومن أحسن ما ينسب إليه من هذا الأخير قوله:

أغْفرلِ حقَّكْ واغفـــرلِ *** حــقْ الوالديْــــن امّـــلِّ

وحقْ الخلقْ الْمايَحجلِّ *** وانسيتُ يــلِّ ما تــــنسَ

والْفايتْ من صومِ ولِّ *** فاتْ امن الصلواتْ الخمسَ

واغفرل يالله افْلَــــحْدِ *** غَفلاتِ فالصبحْ ولمْــــسَ

ساعتْ لاه نصبحْ وحْدِ *** ولَّ وحْـــــدِ لاةِ نمْـــــسَ.

وقوله :

هذا الدهرْ اهلُ منْخلعينْ *** وهو دهر امعدَّلْ مسكين

ما لَّلْ فاهل الدين الدين *** والمال الْياسر ما ﯕـــلُّ

ولا زين شِ ماه حسين *** ولا حرك ساكن من بلُّ

غير اصَّ باطلْ يالرؤوفْ *** أهل المعروف الَّ لُّ

ول المعروف ولا معروف *** اشْلاهِ يندارْ افْبــلُّ.

وقوله:

خَلّالِ عــــزّتْ كلْ حـــدْ *** والغلْـــظ الِّ ما ينجحدْ

والعلم الِّ فالناس بــــدْ *** بُــــويَ حامـــد للعـــالِ

خــــــلّالِ دَرْجَ ذاكْ بعدْ *** الِّ خــــلّال غـــــــــــالِ

حَـ انُّ ماتْ ابْلا انزاعْ *** عـــن ِّ والدهر امْــحالِ

وابْلا دنْيَ يغيــــر ﯖاعْ *** كـــافِ ذاكْ الخــــــلّالِ.

 

أما آثار الشيخ فنذكر منها:

-          نظم في أسماء الله الحسنى، يقول في بدايته:

أول ما أقول بعد البسملهْ ***في نظم الاسماء وبعد الحمدلهْ

صلاة ربنا دواما سرمــدا *** على النبي العربي أحمـــــــدا

وآله وصحبــــه ومن قفا *** نهجهم على سبيل المصطفى

هذا وإن خير ما به دُعي *** إلهنا أسماءه كمــا وُعــــــي

...

-          أنظام متفرقة في العقيدة والفقه والقضاء واللغة والسيرة النبوية.

-           ديوان شعر فصيح، حُقق بعضه  من طرف الأستاذ الفقيه ، محمد عبد الرحمن (احان) بن الرباني

-          ديوان شعر حساني.

ترك الشيخ من الأولاد:

-          ابنه البكر، صاحب الفضيلة الشيخ محمد سعيد، أمه السيدة زليخا بنت أحمد بن محمد المختار بن سيد احمد بن اشفغ الدنبجه التندغية، توفي عام 2001 في مكة المكرمة ودفن بمقربة المعلاة.

-          الأديب القاضي محمد عبد الرحمن، وأمه السيدة اكنان بنت بواطريـ الـﯖرعانية، توفي عام 1998م في مدينة عيون الساقية الحمراء وبها دفن.

-          السيد سيد امحمد

-          الأديب محمد عبد القادر (حمّتي)

-          فاطمة

-          وهبه

-          خدّو

-          آمنة (هنتاته)

وهؤلاء أمهم السيدة الفاضلة ابنتَّ بنت الشيخ المامي بن الحافظ لخليـﯖية الدليمية متعها الله بالصحة والعافية، وهم جميعا سادة وسيدات أخيار وكرام نجباء حفظهم الله ورعاهم.

توفي الشيخ رحمه الله سنة 1957م ودفن عند قدم هضبة أم اعمود بإقليم وادي الذهب بالصحراء .

 

بحث الدكتور

عبد الرحمن ولد الرباني

abdadi@Hotmail.fr








أي تعليق لا يحترم الضوابط الأخلاقية والدينية ويحترم الثوابت الوطنية معرض للحذف ، فالرجاء من قرائنا الكرام أن يحترموا الرأي الآخر ليسمع رأيهم ويحترم ،وشكرا.

 

تنبيه

من فضلك ..الجريدة غير مسؤولة عن ما ينشره المتصفحون من تعليقات تتضمن قذفا أوإساءة الى أي كان مهما كانت الدوافع .

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



مع التراث:السلم الموسيقي الحساني

موقع الجزائرتايمزرئيس الجبهة الوطنية للإنقاذ:ـالغموض السياسي يجعل الرئيس في حكم المختطف او المحجور ع

مواقع مغاربية: دفن الأموات تجارة مربحة في الناظور.. وجّْـــد قبرك بـ800 درهم عاد سيرا تموت

الجزائرتايمز:الخلافات المغربية ـ الجزائرية.. سحابة صيف أم أزمة عميقة؟

كلميم: مديرية الفلاحة توزع 17 طنا من "السكر حبوب" على النحّالة أسابيع قليلة قبل انتهاء صلاحيتها

من الإرشيف / الإبل أسماء ونعوت

اليزمي: المغرب أول بلد في الجنوب يبلور سياسة حقيقية في مجال الهجرة

مــدح الــرســـول صلى الله عليه وسلم للشاعر الصحراوي :محمد الغيث الكين

السيدة الفاضلة : ـ فاطم بوسيف في ذمة الله

بكليميم : ندوة علمية تحت عنوان دور التوثيق في حفظ الذاكرة المحلية

نور على علم ..الشيخ عبد العزيز بن الرباني





 
أدسنس


 
السلام عليكم

رسميا...فاتح محرم 1439 يوم الجمعة .. و"شد أخبار الصحراء" تهنئ قراءها الكرام

 
البل تبرك إعل كبارها

محمد الشيخ بيد الله : الحسن الثاني كلفني وبنهاشم بالتفاوض سرا مع البوليساريو


مقابلة .. شد أخبار الصحراء مع السيد الشيخ بنان رئيس المجلس الإقليمي لآوسرد

 
كول من كالك
أهلا بكم في زيارتكم لأول موقع حساني بالصحراء

العيون ..وفد من الإتحاد الأوروبي يزور مدينة المرسى نهاية الأسبوع

إحالة الجنيرالين عروب وبن سليمان على التقاعد

العدالة والتنمية ينسحب من الانتخـابات الجزئية لسيدي إفني

الداخلة ..مشاركة 43 رياضيا و12 رياضية في مسابقة الترياثلون الأسبوع المقبل

 
إعلان
 
استطلاع رأي
لصالح من سيكون حل مشكل الصحراء الذي تشرف عليه حاليا الامم المتحدة حسب رأيك؟

المغرب
البوليساريو
غيرهما


 
شد أخبار الناس
تنسيق أمني مغربي إسباني يطيح بشبكة "مغاربة" تقوم بتجنيد المُقاتلين لداعش

تعيين الدبلوماسي الكندي كولين ستيوارت على رأس "المينرسو"

ترياتلون الداخلة يشفع بأنشطة رياضية بمركز بئركندوز

العيون...لأول مرة خدمة ال' WI-FI ' بالمجان في الساحات العمومية

كلميـم...توقـف مروج لمخدر الشيرا بمدخل المدينة الشمالي

 
شد أخبار الأعلام

العلامة محمد بوب ولد علي ولد المختار


بالعيون..الزاوية البصيرية تخلد الذكرى 47 لإنتفاضة الزملة المجيدة

 
شد أخبار المواقع الاخبارية
العيون تحتضن المنتدى الدولي للإبداع و الرّيادة النّسائية في إفريقيا

مدينة الداخلة أضحت موعدا هاما لأبطال عالميين في رياضة الترياتلون

الداخلة : انطلاق النسخة الثالثة من منافسات السباحة في المياه المفتوحة 'موروكو سويم تريك صحرا'

الملك محمد السادس حاضر للقمة الأوربية الإفريقية بأبيدجان رغم حضور البوليساريو

 
موقع صديق
 
خدمات
 
تهانئ

شد أخبار الصحراء تهنئ الأستاذ حسن لحويذك وكريمته د/رجاء الف مبارك عليكم ومزيدا من التألق والنجاح


جلالة الملك محمد السادس يهنئ قادة الدول الإسلامية بمناسبة حلول عيد الأضحى المبارك

 
كاريكاتير و صورة

من أين لك هذا؟
 
آراء حرة

لحويدك يكتب :استحضار ذكرى عيد الإستقلال المجيد


دلالات استحضار الذكرى 42 لانطلاق المسيرة الخضراء


الكاتب والمدون الصحراوي محمد سالم بنعبد الفتاح يكتب : حِينَمَا يَتَطَاوَلُ الأَقْزَامُ عَلَى مُكَوِّنٍ اِجْتِمَاعِيٍّ بِأَكْمَلِهِ!


الحسن لحويدك : اتهامات جائرة وتصريحات سوقية لوزير خارجية الجزائر


عبدالله حافيظي السباعي الإدريسي يكتب: زلزال الخير و البركة

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  السلام عليكم

 
 

»  شوف شد أخبار

 
 

»  البل تبرك إعل كبارها

 
 

»  مع التراث

 
 

»  شد أخبار الأعلام

 
 

»  إنفاظة

 
 

»  كول من كالك

 
 

»  خبط فسم أخبط فتراب

 
 

»  شد أخبار الأدب

 
 

»  شد أخبار العادات والتقاليد

 
 

»  شد أخبار المواقع الاخبارية

 
 

»  شد أخبار الناس

 
 

»  شدأخبار إقليمي ودولي

 
 

»  مثل وحكاية

 
 

»  تفسير الاحلام

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  لكطاع

 
 

»  خدمات

 
 

»  تهانئ

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  تعازي

 
 

»  آراء حرة

 
 

»  حكمة حسانية

 
 

»  رمشة

 
 
جريدتنا بالفايس بوك