ads980-90 after header
الإشهار 1

بالداخلة.. فرقة “مادس” تفتتح برنامج التوطين المسرحي بمسرحية “خيمة تفرك عن خيمة”

الإشهار 2

شد أخبارالصحراء


تفتتح فرقة مادس للثقافة والفنون الدرامية مشروع التوطين المسرحي بتقديم العرض الأول  للمسرحية الحسانية “خيمة تفرك عن خيمة” يوم الأربعاء 17 يوليوز الجاري بدار الثقافة الولاء بالداخلة

 

وتدور أحداث مسرحية “خيمة تفرك عن خيمة” التي أخرجها حسن هموش، حول صراع الإنسان للبقاء ومواجهة تحديات الحياة، وقد اقتبسها للحسانية الكاتب محمد فاضل الجماني عن مسرحية “الكونتنير” للكاتب السعودي عباس حايك، وأنجزت السينوغرافيا والملابس سناء شدال، فيما يشخصها كل من سيد أحمد شكاف، وعلية طوير، ونبيهة برني، وتوفيق شرف الدين.


وإلى جانب إنتاج وترويج هذه المسرحية يشتمل مشروع التوطين المسرحي لفرقة مادس على برنامجين ثقافيين وفنيين هما برنامج التنشيط الثقافي لفضاء التوطين، وبرنامج تطوير المهارات والثقافة المسرحية. ويتضمن البرنامجان عددا من الأنشطة والفعاليات التي سيستفيد منها الأطفال والشباب وعموم ساكنة المدينة.


ويهم برنامج التنشيط الثقافي لدار الثقافة الولاء بالداخلة تقديم عروض لمسرحية “خيمة تفركـَ عن خيمة”، وتنظيم ندوات فكرية حول المسرح والثقافة الحسانية، وآليات الحماية الاجتماعية للفنانين، فضلا عن توقيع كتب وإصدارات وعقد لقاءات مع فنانين وكتاب، وتقديم عرض مسرحي للأطفال.


فيما يتوزع برنامج تطوير المهارات والثقافة المسرحية الذي تم تسطيره على محاور تعزيز قدرات هواة ومحترفي المسرح من خلال ورشات تكوينية في التشخيص والارتجال، والإخراج المسرحي، والسينوغرافيا يؤطرها فنانون وخريجو المعهد العالي للفن المسرحي والتنشيط الثقافي، فضلا عن إقامة فنية في الكتابة المسرحية يشرف عليها الكاتب المسرحي الحسين الشعبي.

 

يذكر أن مشروع توطين فرقة مادس بدار الثقافة الولاء بالداخلة برسم الموسم المسرحي 2019، يندرج ضمن دعم المشاريع الثقافية والفنية في مجال المسرح من طرف وزارة الثقافة والاتصال المخصص لتوطين الفرق المسرحية بالمسارح، ويهدفلتعزيز قدرات الفرق المسرحية وتمكينها من وسائل وإمكانيات العمل الاحترافي فضلا عن التنشيط الثقافي والفني لدور الثقافة عبر مختلف جهات المملكة.

ads after content
الإشهار 3
شاهد أيضا
الإشهار 4
تعليقات الزوار
جاري التحميل ...
الإشهار 5